مستوى فيتامين د الطبيعي في الدم

مستوى فيتامين د الطبيعي في الدم

فيتامين د

يعتبر فيتامين د من أنواع الفيتامينات التي تذوب في الدهون، ويعدّ من الفيتامينات النادرة والفريدة من نوعها، ويعود ذلك إلى أنّه يمكن أن يتم تناوله على أنّه كوليكالسيفيرول (فيتامين د3) أو إركوكالسيفـرول (فيتامين د2)، بالإضافة إلى أنّ الجسم يمكن أن ينتجه عند التعرض لأشعة الشمس، لذلك أُطلق عليه اسم فيتامين أشعة الشمس.

لا يعد فيتامين د من الفيتامينات الغذائية الأساسية بالمعنى الدقيق، فهو مركب كيميائي عضوي أو مجموعة من المركبات، وبالتالي فهو يسمى فيتامين من الناحية العلمية فقط عندما لا يتم إنتاجه بنسبة كافية في الكائن الحي، وفي تلك الحالة يجب الحصول عليه من الطعام اليومي.

مستوى فيتامين د الطبيعي في الدم

يجب أن تكون نسبة فيتامين د الطبيعية في الدم حوالي 30 نانوجرام لكل لتر، أو 75 نانومول لكل لتر، أما حاجة الجسم من فيتامين د فهي كالآتي:

  • الأطفال منذ الولادة وحتى عمر السنة يحتاجون إلى ما يقارب 2500 وحدة دولية.
  • الأطفال بين الأربع سنوات والثماني سنوات يحتاجون إلى 3000 وحدة دولية.
  • الأشخاص من عمر تسع سنوات إلى سن السبعين سنة يحتاجون إلى 400 وحدة دولية تقريباً.

أهم وظائف فيتامين د

  • يحافظ على توازن المعادن في جسم الإنسان خاصة توازن الكالسيوم والفسفور.
  • يحول دون خسارة المعادن في الكلى.
  • يعزز عملية امتصاص المعادن في الأمعاء.
  • يدخل في عملية دخول وخروج المعادن في العظام.
  • ينظم عمليات نمو الخلايا.
  • يقاوم نشاط الخلايا السرطانية.

مصادر فيتامين د

  • الحليب.
  • سمك السلمون.
  • الجبن.
  • السردين المعلب.
  • المشروم أو الفطر.
  • الكبد.
  • البيض.

نقص فيتامين د

قد يحدث نقص فيتامين د بسبب سوء التغذية، أو عدم التعرض الكافي لأشعة الشمس أو بسبب انخفاض الكالسيوم في الدم، كما أنّ انخفاض القدرة على امتصاص فيتامين د في الأمعاء، وانخفاض كفاءة الإنتاج الذاتي لفيتامين د قد يؤديان إلى نقص في فيتامين د لدى كبار السن.

أسباب نقص فيتامين د

  • التقدم في السن، حيث تقل نسبة المادة الأساسية المكوّنة لفيتامين د في الجلد.
  • زيادة الوزن التي تؤدي إلى تجمع فيتامين د في الدهون.
  • عدم التعرض الكافي لأشعة الشمس.
  • سوء امتصاصه في الأمعاء الدقيقة، ويعود ذلك إلى وجود أمراض في الأمعاء.
  • أمراض الكلى.
  • سوء التغذية.
  • أمراض الكبد.
  • بعض أدوية الصرع.
  • نقص فيتامين د في حليب الأم.

أعراض نقص فيتامين د

  • التعب والإرهاق المستمر والمزمن.
  • ترقق العظام وهشاشتها، وهو عبارة عن ضعف بطيء في العظام بسبب استنزاف الكالسيوم في الجسم.
  • الشعور بالآلام المزمنة والمستمرة في أعضاء الجسم المختلفة.
  • الإصابة بأمراض المناعة الذاتية وأهمها التهاب المفاصل والتصلب المتعدد.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • تطور أمراض القلب.
  • ظهور بعض أعراض الاكتئاب.
  • يؤثر في مناعة الجسم بحيث يصبح الجسم أكثر عرضة للإصابة بالأمراض وخاصة في فصل الشتاء.
  • ضعف العضلات.
اخر المقالات
‎اضف رد
الرمز الامني اضغط علي الصورة لتحديث الرمز الامني .