مرض نقص الحديد في الدم

مرض نقص الحديد في الدم

مرض نقص الحديد في الدم

مرض نقص الحديد في الدم هو أشهر أنواع فقر الدم، وينتج بسبب نقص الحديد في الجسم، وتكمن أهميته في إنتاج خضاب الدم، فإذا ما صار نقص في الخضاب تتكون كريات دم حمراء حجمها أصغر من الحجم الطبيعي، وبشكل عام يمكن القول بأنّ النساء أكثر عرضة للإصابة بمرض نقص الحديد في الدم من الرجال، ولا يمكن اعتبار هذا المرض مرضاً بحد ذاته، ولكنه في غالب الأحيان من أعراض علامات مرض مخفي عادةً.

أسباب مرض نقص الحديد في الدم

  • قلة الحديد في النظام الغذائي الذي يتبعه الشخص.
  • حدوث سوء في امتصاص الجسم للحديد، لعدة أسباب؛ منها: وجود بعض الطفيليات المعيقة لامتصاص الحديد، أو الاستئصال الجزئي للمعدة.
  • حاجة الجسم للمزيد من الحديد؛ مثل: حاجة الحامل والمرضع للمزيد منه، وكذلك الحال مع الأطفال في طور النمو، وفي مرحلة المراهقة.
  • الدم المفقود خلال الحيض يزيد احتمالية إصابة النساء بفقر الدم الناتج عن نقص الحديد، حيث بيّنت إحدى الدراسات المتعلقة بهذا الموضوع والجارية في الولايات المتحدة أن عشرين بالمئة من مجموع النساء في سن الإنجاب يعانين من نقص الحديد وفقر الدم، في حين تبلغ نسبة المصابين بنقص الحديد عند الرجال البالغين اثنين بالمئة فقط.
  • الإصابة الطفيلية؛ مثل: الأميبا، والبلهارسيا، ودودة الانكليستوما، والدودة السوطية.

الأعراض والعلامات

  • هزال وتعب عام.
  • ضعف القدرة على التركيز، وهو أحد الأسباب الشائعة وراء الضعف الأكاديمي للعديد من الطلاب.
  • ضيق في النفس عند القيام بمجهود أو نشاط بسيط.
  • حدوث التهاب غير مؤلم في اللسان.
  • تشقق زاويتي الفم.
  • سرعة تكسّر الأظافر.
  • في حالات نادرة؛ قد يصاب المريض باشتهاء غير مألوف، كرغبته في أكل الأوراق، والرمل، أو قد يصاب بعسر البلع الذي تسببه مشاكل واضطرابات في حركة عضلات المريء، وتدعى هذه الظاهرة بمتلازمة plummer vinsom syndrome.

علاج مرض نقص الحديد في الدم

  • تناول حبوب تحتوي على نسبة عالية من الحديد.
  • أخذ حقن عضلية، ولكن يتم في العادة تجنب هذا الاختيار، ولا يتم اللجوء إليه إلّا في الحالات معينة مثل: وجود نزف مزمن، ووجود أسباب تمنع امتصاص الحديد بواسطة الجهاز الهضمي، وهو يعطى للحالات التي تحتاج أن يرفع فيها الـ HB بسرعة.
  • نقل وحدات دم للمريض، أو زيادة كمية البروتينات في الغذاء.
  • ينصح مرضى فقر الدم بشكل عام باتباع نظام غذائي يحتوي على نسبة كبيرة من الحديد؛ كالخضار الورقية، واللحم، مع ضرورة الامتناع عن تناول الحديد مع الشاي، والحليب، والأدوية التي تقلل حموضة المعدة، لقدرتها على ترسيب الحديد.
ملاحظة: تشخيص مرض نقص الحديد في الدم والأسباب الكامنة وراء حدوثه، والطريقة المناسبة لعلاجه يكون من خلال مراجعة الطبيب فقط، فهو الوحيد الذي يملك صلاحيات وصف الدواء للمرضى.
اخر المقالات
‎اضف رد
الرمز الامني اضغط علي الصورة لتحديث الرمز الامني .