كيف أخسر وزني بعد الولادة

كيف أخسر وزني بعد الولادة

زيادة الوزن بعد الولادة

تكتسب مُعظم النساء خلال فترة الحمل عدّة كيلوغرامات زائدة عن وزنها الطبيعيّ، ولكنّها تزول بعدَ الولادة في حال كانت بالمُعدل الطبيعيّ والذّي هوَ من 10ـ13كغ تقريباً، ولكن في بعض الحالات تكون الزيادة أكثر من المعدل الطبيعيّ، وبالتالي تبقى الزيادة في الوزن، ويكون وعلى المرأة العمل لخسارتها عن طريق اتباع بعض الخطوات الصحيّة.

الوقاية من زيادة الوزن خلال فترة الحمل

من الأطعمة التي ينصح بتجنّبها أو التقليل منها خلال الحمل لأنّها تزيد الوزن الآتية:

  • النشويات: على المرأة الحامل عدم الإكثار من تناول النشويات وتناولها بالمُعدل الطبيعيّ فقط؛ لأنَّها تسبب السمنة، كالخبز، والمعكرونة، والأرز، والبطاطس.
  • الموالح: يجب تجنُّب تناول الأطعمة شديدة الملوحة والمخزنة مثل المشّ، والمخلل، والسردين، والمملح، والفسيخ؛ لأنَّها تؤثر في ضغط الدم وتؤدّي لتخزين الماء في الجسم، وبالتالي يتأثر وزن المرأة والجنين على حدٍ سواء.
  • الأكلات والمواد الدهنية:على المرأة الحامل التقليل قدر الإمكان من تناول الأكلات والوجبات الغنية بالدهون؛ لأنّها تحتوي على كمية كبيرة من السُعرات الحراريّة وتؤدّي لزيادة وزن الحامل وتراكم الدهون لديها بشكلٍ كبير، ومن الأفضل اللجوء للطهي بزيت الذرة أو زيت الزيتون فقط وبكميّاتٍ قليلة.
  • السُكريات والحلويات المصنّعة: فهي تحتوي على كمية كبيرة من السعرات الحراريَّة، ومن الأفضل استبدالها بالمُحلّيات الطبيعيّة كالعسل.
  • العصائر المصنعة والمشروبات الغازية: لأنَّها تمنع امتصاص الكالسيوم وفيتامين د، مما يؤدّي لضعف العظام وتشوهات في الهيكل العظمي للجنين وكذلك زيادة الوزن.

كيفية خسارة الوزن بعد الولادة

  • المشي:على المرأة المشي لمُدة 20ـ30 دقيقة تقريباً فهذا يُساعد بشكلٍ كبير في رجوع الجسد لما كانَ عليه قبل الحمل، بالإضافة إلى خسارة الوزن، ويجب أن يكون المشي مُريحاً دون الإسراع في الخطوات.
  • التغذية السليمة: يجب الحرص على اختيار الأطعمة المُفيدة لكُل من المرأة والطفل معاً وخصوصاً إذا كانت المرأة تُرضع طفلها طبيعيّاً فهوَ يتأثر بخياراتها في تناول الطعام، ومن الضروري التركيز على تناول الخضروات والفواكه قليلة السُعرات الحرارية، بالإضافة إلى تناول كمية قليلة من النشويات بشكلٍ يوميّ مع شُرب الكميّة الموصى بها من الماء وهي تُقدر بـ 7ـ8 أكواب في اليوم الواحد.
  • بذل المجهود: على المرأة العودة إلى نشاطاتها وحياتها السابقة بمرحلة الحمل بعدَ الولادة، وعليها تجنُّب الكسل وبذل مجهود إضافي لحرق السُعرات الحراريّة ولخسارة الكيلوغرامات الزائدة على وزنها، ومن الطُرق السهلة لبذل الجهد تحريك عربة الطفل حتّى لو كانت المساحة المتاحة للتحرُّك صغيرة، والقيام بالأعمال المنزليّة بشكلٍ يوميّ، وضرورة الاستيقاظ باكراً لبذل مجهود أكبر من ساعاتٍ مُبكّرة.
اخر المقالات
‎اضف رد
الرمز الامني اضغط علي الصورة لتحديث الرمز الامني .