فوائد نبتة لسان الثور

فوائد نبتة لسان الثور

نبتة لسان الثور

تعتبر نبتة لسان الثور أو المعروفة باسم الحمم، أو الكزوان، أو خبز النخل إحدى النباتات الحولية المنتمية إلى الفصيلة الحمحمية، والتي تحتوي على العديد من المواد الغذائية اللازمة لصحة جسم الإنسان وسلامته، ومن هذه المواد الأحماض العضوية، والزيوت الطيارة، وبعض المعادن والفيتامينات، حيث يمكن الاستفادة من جميع أجزائها، مما يحمي الإنسان من الإصابة بالعديد من الأمراض، وفي هذا المقال سنعرض فوائدها.

فوائد نبتة لسان الثور

  • تحمي الجهاز البولي وتقي من الإصابة بالالتهابات التي تسبب حرقةً في المثانة عند التبول.
  • تحافظ على سلامة عضلة القلب، وتحميها من الالتهابات الناتجة عن التورمات، فهي تريح القلب، ومضادة للتقلصات التي تسبب آلاماً بالصدر، والتي قد تكون أحد الأعراض على الإصابة بالذبحة الصدرية، كما أنّها تمنع حدوث الأزمات القلبية، فهي تزيد نشاط الدم في الشريان التاجي، وبالتالي تقي من التعرض للجلطات الدموية التاجية.
  • تحمي من الإصابة بأمراض التهابات المفاصل، مثل مرض الروماتيزم، حيث يستخدم زيتها لدهن المفاصل مما يزيد ليونتها ويخفف التهاباتها.
  • تحمي الدماغ، وتقي من الإصابة بالسكتات الدماغية.
  • تخفف آلام الجهاز التنفسي والتهاباته، فهي تقضي على الكحة، والسعال، ومرض الربو، وتخفف أعراض الإنفلونزا، مثل الالتهابات الصدرية، والزكام عن طريق شرب منقوع بذورها.
  • تخفف آلام الجهاز الهضمي، فهي تساهم في علاج قرحة المعدة، كما أنّها تقضي على الالتهابات الناتجة عنها.
  • تدر الحليب عند النساء المرضعات، مما يوفر غذاءً صحياً متوازناً للأطفال الرضع.
  • تخفف الشعور بالاكتئاب، والحزن، والقلق فهي تساهم في تحسين كفاءة الهرمونات المسؤولة عن الشعور بالراحة، والطمأنينة، والسعادة وذلك عن طريق عصر أوراقها وشربها.
  • تقي من الإصابة بمرض الوساوس، فهي تحتوي على مواد مضادة لهذا المرض.
  • تساهم في علاج بعض الأمراض الجلدية، والالتهابات الناتجة عنها، مثل مرض الإكزيما، كما أنّها تزيد نعومة الجلد، ورطوبته، ونضارته، ولمعانه وذلك عن طريق دهن البشرة بزيتها.
  • تساعد على تخليص الجسم من سمومه، فهي مدرة للبول، كما أنّها تزيد معدلات التعرق لدى الإنسان.
  • تحمي من الإصابة بمرض القولون العصبي.
  • تقضي على اضطرابات الجسم، وتمنح شعوراً بالراحة.
  • تنظم ضغط الدم، وتحافظ عليه ضمن مستوياته الطبيعية.
  • تساهم في علاج مرض الحصبة.
  • تنظم مستويات الكولسترول في الدم، فهي تساهم في رفع نسبة الكولسترول المفيد وخفض نسبة الضار منه.
  • تحافظ على سلامة الأسنان، وتخفف التهابات اللثة.
  • تزيد نشاط الغدة الكظرية، وتحفز الجسم على إفراز الأدرينالين الذي يخفف الشعور بالغضب أو الخوف.
اخر المقالات
‎اضف رد
الرمز الامني اضغط علي الصورة لتحديث الرمز الامني .