فوائد عسل النحل للرجيم

فوائد عسل النحل للرجيم

عسل النحل للرجيم

يعد عسل النحل من العناصر الطبيعيّة الحيوانية التي أثبتت فعاليتها الكبرى في العديد من المجالات المتعلقة بالصّحة العامة، بما في ذلك كل من الجانب العضلي، والعقلي، والنفسي، وكذلك الجمالي، حيث يمتاز بتركيبة طبيعيّة مميزة، تجعل منه علاجاً جذرياً للعديد من الأمراض والمشكلات الصّحية المختلفة، بما في ذلك مشكلة السمنة التي تشكل كابوساً حقيقياً للعديد من الأفراد، حيث يدخل في العديد من الوصفات الطبيعيّة الخاصة بإنقاص الوزن، ونظراً لأهميته في هذا الجانب اخترنا أنّ نتحدث عن فوائده للرجيم، وطرق استخدامه للتنحيف.

فوائد عسل النحل للرجيم

  • يعدّ عسل النحل من العلاجات المفيدة لمشكلة السمنة المفرطة، كونه يحمي الجسم من تراكم السكر في مناطق مختلفة منه.
  • يقيّ من ارتفاع الكولسترول الضار في الدم لدى الإنسان.
  • يزيد من الشعور بالشبع.
  • يحتوي على سعرات حرارية أقل، مقارنة مع المحليات الأخرى، لذلك ينصح باستخدامه كبديل للسكر.
  • يزيد من ليونة الأمعاء، وبالتالي يقضي على الإمساك، ويُعين على طرد الفضلات خارج الجسم.
  • يمنع أمراض المعدة التي تزيد من حدة المُشكلة.
  • يطرد السموم من الجسم.
  • يمنع مشاكل الهضم المختلفة، وخاصة في حال تمّ تناوله مع الماء.
  • يزيد الطاقة، ويمنع التعب المرافق للرجيم.
    • يحقّق كفاءة التمثيل الغذائي في الجسم.

وصفات وطرق استخدام العسل للرجيم

  • ينصح بتناول ملعقة من العسل يومياً على الريق، للحصول على أفضل نتائج ممكنة في هذا الجانب.
  • وصفة العسل مع الماء تلعب دوراً كبيراً في تحسين الهضم، من خلال غلي كوب من الماء لمدة خمس دقائق حتى يصبح حاراً جداً، ثم إضافة ملعقتين صغيرتي الحجم من العسل، ومزج المكونات مع بعضها البعض، كما يمكن إضافة ملعقة من عصير الليمون، ويمكن أيضاً إضافة ملعقة من القرفة.

تحذير: يمنع مرضى السكري من استخدام الوصفات السابقة، وينصحون بتفادي الإفراط في استهلاك العسل، لتجنّب مشاكل الهضم، مثل الإسهال.

رجيم العسل

اليوم الأول

تتضمن وجبة الإفطار كوب من الزبادي منزوعة الدسم مع ملعقة صغيرة الحجم من العسل، أما الغداء فيمكن تناول قطعة من خبز الذرة، مع كمية مناسبة من الخس، وعلبة من التونة دون زيت، وحبة طماطم، وفيما يتعلّق بالعشاء فيمكن تناول قطعة من ستيك اللحم، إلى جانب حبوب الكينوا.

اليوم الثاني

يتضمن الفطور خمسين غراماً من الحبش، وثلاث حبات طماطم كرزية أو صغيرة الحجم، مع ثلاث قطع من الفطر الطازج، أمّا الغداء فيجب تناول سلطة غنية بالخضار والجبن قليل الدسم، والتحلية بقطعة من التوست مع العسل، والعشاء بيضتان مع الخضار، مع صلصة العسل بالخردل.

اليوم الثالث

يمكن تناول الكيك بمعدّل قطعة فقط، مع العسل، أمّا الغداء فيجب تناول طبقين من شوربة الخضار، وطبق من السلطة دون زيت، ويسمح بتناول قطعة من اللحم المشويّ مع حبة بطاطا صغيرة الحجم إلى جانب البروكلي أو الجزر.

اليوم الرابع

يجب تناول كوب من الزبادي مع ملعقة عسل صغيرة الحجم، وحبة توت، أمّا الغداء فيمكن تناول السلطة الإيطاليّة مع ثلاث قطع من الجبنة، وربع حبة من الأفوكادو، وحبة بندورة كبيرة الحجم، وكمية من الخس، مع صلصة دون زيت، بينما يتضمّن العشاء علبة تونة كبيرة الحجم، مع كوب من الباستا، وربع كوب من الفلفل الأخضر، والذرة، مع صلصلة العسل مع الخردل.

اليوم الخامس

الإفطار قطعة من الكيك مع التوت والعسل، أمّا الغداء قطعة من سمك الفيليه، مع مجموعة من الخضار المشوية، والعشاء قطعة من صدر الدجاج، مع البطاطا المسلوقة، وبعض أوراق السبانخ، وملعقة صغيرة الحجم من المسمس، أمّا الصلصلة فتتضمن نصف كوب من الليمون مع العسل ورشة صغيرة من البهار الأسود.

اخر المقالات
‎اضف رد
الرمز الامني اضغط علي الصورة لتحديث الرمز الامني .